منتدى بدر الإسلام
بسم الله الرحمن الرحيم
اسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان كما جمعنا في هذا الجمع الطيب المبارك ان يجمعنا في طاعته
اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلوبنا على دينك اللهم يا مصرف القلوب صرف قلوبنا على طاعتك
اسألك بالله ان تشارك معنا ونتمنى انضمامك لأسرتنا
وشعارنا في رمضان : ان يا باغي الخير اقبل ويا باغي الشر اقصر
مع تحيات
الإدارة
وتقبل الله صيامكم وقيامكم


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أسماء الله الحسنى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
القليط
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 17
نقاط : 6165
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 05/07/2009


مُساهمةموضوع: أسماء الله الحسنى   الإثنين يوليو 06, 2009 11:57 am

اختصار الرسالة ( الوجيز في شرح أسماء الله الحسنى )

" اشهد الله تعالى أني قمت إن شاء الله بقراءة المادة العلمية كاملة مع التفكّر والتدبّر , واني قمت باختصارها بنفسي "
المقدمه
قال الله تعالى :
( و لله الأسماء الحسنى فادعوه بها وذروا الذين يلحدون في أسمائه سيجزون ما كانوا يعملون )
في الآية السابقة نجد أن الله _ سبحانه وتعالى _ قد اخبرنا بان له الأسماء الحسنى , التي بلغت غاية الحسن و الكمال , ونجد أن الله أمرنا بأمر صريح , هو أن ندعوه بتلك الأسماء .

قال رسول الله _ صلى الله عليه وسلم :
( لله تسعة وتسعون اسما , مائة إلا واحدة . لا يحفظها احد إلا دخل الجنة , وهو وتر يحب الوتر )
في الحديث الشريف يدلنا رسولنا الكريم _ عليه أفضل الصلاة والتسليم _ على طريق من طرق الجنة , وهو أن نحفظ هذا الأسماء .

وسوف نعرض لكم في هذا الاختصار المفيد بإذن الله لـ كتاب ( الوجيز في شرح أسماء الله الحسنى ) , شرح موجز لتلك الأسماء , منتقى من كلام علمائنا رحمهم الله تعالى , واسأل الله العظيم أن ينتفع به كاتبه و قارئه , وان يجعله خالصا لوجهه الكريم , و الحمد لله رب العالمين .

أسماء الله تعالى غير محصوره

يرى جمهور العلماء أن أسماء الله تعالى غير محصورة في تسعة وتسعين اسما , ويستدلون بذلك بقول الرسول _ صلى الله عليه وسلم _ في دعاء الحزن : ( ... أسالك بكل اسما هو لك سميت به نفسك , أو أنزلته في كتابك , أو علمته أحدا من خلقك , أو استأثرت به في علم الغيب عندك ) . رواه احمد وهو حديث صحيح .

ثمرات معرفة أسماء الله الحسنى

لمعرفة أسماء الله الحسنى ثمرات عديدة منها :

• عبادة الله عز وجل , و تذوق حلاوة الإيمان .
• زيادة محبة العبد لله , و الحياء منه , والشوق إلى لقائه .
• زيادة الخشية من الله و مراقبته , وعدم اليأس والقنوط من رحمته .
• زيادة تعظيم الله , و الإحساس بعلوه وقهره .
• هضم النفس و ترك الكبر .
• حسن الظن بالله والثقة به .

اسم الله الأعظم

الاسم الأعظم هو ما دل على جميع ما لله من صفات الكمال , وتضمّن ما له من نعوت العظمة و الجلال و الجمال , مثل : الله , والصمد , والحي , والقيوم , وذو الجلال والإكرام , والله تعالى اعلم .

الله

قال الله تعالى : ( الله لا اله إلا هو الحي القيوم ) ( البقرة : 255 )

_ هو اخص أسماء الله تعالى , ولا يسمى به غيره , وهو أعظم أسماء الله , وتكرر في القرآن ( 2602 ) مرة .

الإله

قال الله تعالى : ( إنما الله اله و احد ) ( النساء : 171 )
_ الإله هو المعبود .

الرب

قال الله تعالى : ( الحمد لله رب العالمين ) ( الفاتحة : 1 )
_ الرب هو المربي , وهو المدبر والمالك والسيد المطاع , المنفرد بالخلق المستغني عن العالمين .

الرحمن الرحيم
قال الله تعالى : ( وإلهكم اله واحد لا اله إلا هو الرحمن الرحيم ) ( البقرة : 163 )
_ هما اسمان مشتقان من الرحمة , الرحمن اشد مبالغة من الرحيم , والفرق بينهما أن الرحمن هو ذو الرحمة الواسعة التي وسعت كل شئ , والرحيم الموصل رحمته إلى من شاء من خلقه .

المهيمن

قال الله تعالى : ( المؤمن المهيمن ) ( الحشر : 23 )
_ الشاهد على خلقه بأعمالهم , الرقيب عليهم , المطلع على خفايا الأمور , وخبايا الصدور , الذي أحاط بكل شئ علما .

القدوس

قال الله تعالى : ( هو الله الذي لا اله إلا هو الملك القدوس ) ( الحشر : 23 )
_ القدوس هو المبارك و الطاهر , المنزه عن النقائض والعيوب , و أن يكون له مثيل , أو شبيه , أو سمي , أو ند .

الكبير

قال الله تعالى : ( ذلكم بأنه إذا دعي الله وحده كفرتم وان يشرك به تؤمنوا فالحكم لله العلي الكبير) ( غافر : 12 )
_ الكبير هو الذي اكبر من كل شئ بذاته , واكبر من أن يعرف له كنه كبريائه وعظمته .

البارئ

قال الله تعالى : ( هو الله الخالق البارئ ) (الحشر : 24 )
_ البارئ هو الذي خلق الخلق بريئا من التفاوت , والنقص , والعيب , والخلل , وهو الذي خلق الخلق متميزا بعضه عن بعض .

الخالق الخلاق
قال الله تعالى : ( هو الله الخالق ) ( الحشر : 24 )
قال الله تعالى : ( إن ربك هو الخلاق العليم ) ( الحجر : 86 )
_ الخالق هو المبدع للخلق و المخترع له على غير مثال سبق , والخلاق هو الخالق خلقا بعد خلق .

المتكبر

قال الله تعالى : ( الجبار المتكبر ) ( الحشر : 22 )
_ الله المتكبر عن كل سوء ونقص وعيب وظلم , والذي تكبر عن صفات الخلق . والمتكبر ذو الكبرياء والعظمة .

الجبار

قال الله تعالى : ( العزيز الجبار المتكبر ) ( الحشر : 23 )
_ الجبار هو الذي يقهر الجبابرة , ويغلبهم بجبروته وعظمته , والجبار الذي يجبر القلوب المنكسرة والضعفاء العجزة .

المصور

قال الله تعالى : ( البارئ المصور ) ( الحشر : 23 )
_ المصور هو مصور الأشياء ومركبها ومشكلها على هيئات مختلفة .

الخبير

قال الله تعالى : ( بل كان الله بما تعملون خبيرا ) ( الفتح : 11 )
_ الخبير هو العالم ببواطن الأمور وخفاياها , وبما كان وما يكون , ويخبر بعواقب الأمور و مآلها وما تصير إليه .

الحليم

قال الله تعالى : ( والله يعلم ما في قلوبكم وكان الله عليما حليما ) ( الأحزاب : 51 )
_ الحليم الذي لا يعاجل العصاة بالعقوبة , بل يمهلهم لكي يتوبوا .

المجيد

قال الله تعالى : ( ذو العرش المجيد ) ( البروج : 15 )
_ المجيد هو الكبير العظيم , الموصوف بصفات المجد و الكبرياء , والعظمة والجلال .

الحق

قال الله تعالى : ( فتعالى الله الملك الحق ) ( المؤمنون : 116 )
_ الله هو الحق في ذاته وصفاته , فهو واجب الوجود , كامل الصفات والنعوت .

المقيت

قال الله تعالى : ( وكان الله على كل شئ مقيتا ) ( النساء : 85 )
_ المقيت هو الذي أوصل كل مخلوق قوته من مأكول ومشروب كيف يشاء .

الحسيب

قال الله تعالى : ( إن الله كان على كل شئ حسيبا ) ( النساء : 86 )
_ الكافي لعباده المتوكلين عليه , المجازي لهم بالخير والشر بحكمته وعلمه بدقيق أعمالهم وجليلها , لا يعزب عنه مثقال ذرة ولا اصغر منها .

المبين

قال الله تعالى : ( يومئذ يوفيهم الله دينهم الحق ويعلمون أن الله هو الحق المبين ) ( النور : 25 )
_ المبين هو الذي لا يخفى على خلقه , بل هو ظاهر بأفعاله الدالة عليه , وآياته البينة .

الوكيل

قال الله تعالى : ( الله خالق كل شئ وهو على كل شئ وكيل ) ( الزمر : 62 )
_ هو المقيم الكفيل بأرزاق العباد , القائم عليهم , الموكل و المفوض إليه , والوكيل هو الحفيظ و الكافي .

الرقيب

قال الله تعالى : ( إن الله كان عليكم رقيبا ) ( النساء : 1 )
_ الرقيب هو الذي أحاط سمعه بجميع المسموعات , وبصره بجميع المبصرات , وعلمه بجميع المعلومات الجلية والخفية .

الودود

قال الله تعالى : ( وهو الغفور الودود ) ( البروج : 14 )
_ المحب لعباده الصالحين و يحبه عباده الصالحون .

القوي

قال الله تعالى : ( إن ربك هو القوي العزيز ) ( هود : 66 )
_ القوي هو التام القوة الذي لا يستولي عليه العجز في حال من الأحوال , ولا يغلبه غالبا , ولا يرد قضاءه راد .

المتين

قال الله تعالى : ( إن الله هو الرزاق ذو القوة المتين ) ( الذاريات : 58 )
_ المتين هو الشديد القوي , الذي لا تنقطع قوته , ولا تلحقه في أفعاله مشقه , ولا يمسه لغوب ولا إعياء ولا تعب .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ابو ذر
عضو محترف
عضو محترف
avatar

عدد المساهمات : 299
نقاط : 7011
السٌّمعَة : 19
تاريخ التسجيل : 09/03/2009
العمر : 24
ذكر





لادارة المنتدي باحسن اسلوب {إدارة منتدي بدر الإسلام}

مُساهمةموضوع: رد: أسماء الله الحسنى   الخميس مارس 25, 2010 7:57 pm

جزاك الله خيراً يا أخي
وجعله في ميزان حسناتك


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alislamforall.myfreeforum.org
أبوأيُّوب
مشرف المنتدى العلمي
مشرف المنتدى العلمي
avatar

عدد المساهمات : 347
نقاط : 5974
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 11/08/2010
العمر : 27
ذكر

علم بلدك : سوريا


مُساهمةموضوع: رد: أسماء الله الحسنى   الثلاثاء مايو 31, 2011 2:40 am

شكرا لك اخي ابو ذر
على هذا الشرح
وجعله الله في ميزان حسناتك ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أسماء الله الحسنى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى بدر الإسلام  :: طلبة العلم :: دروس العقيدة-
انتقل الى: